نسخة تجريبية


مواقع المراكز/وحدة العلوم و التقنية
جامعة جازان تتيح لأبناء وبنات المنطقة فرصة ثمينة للتزود بالمعرفة
أكد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان أن جامعة جازان تسجل تقدماً من خلال نشر العلم والمعرفة وتؤكد على أهمية اللحمة الوطنية حيث جاء شعار معرض هذا المعرض متضامنا مع الوطن وتأكيدا لأهمية اللحمة الوطنية، مشيداً بجهودها في نشر المعرفة والعلم من خلال اقامتها لمعرض الكتاب الذي يتيح للباحثين ولأبناء المنطقة وبناتها فرصة ثمينة للتزود بالمعرفة.
جاء ذلك خلال تدشين سموه صباح أمس معرض الكتاب السادس الذي تنظمه جامعة جازان بحضور مدير الجامعة المكلف الدكتور محمد بن علي ربيع ووكلاء الجامعة وعمداء شؤون المكتبات في جامعة جازان وجامعة الملك عبدالعزيز وعدد من المسؤولين والأعيان.
وقام سموه بقص شريط المعرض واستمع لشرح من الدكتور ناصر الحازمي عميد شؤون المكتبات بالجامعة حيث أوضح أن معرض هذا العام يضم أكثر من 80 دار نشر وحضور عدد من الجامعات بمعارضها وأركانها الخاصة بالإضافة إلى العديد من المؤسسات الحكومية والأهلية.
وتجول سموه في أرجاء المعرض وتعرف على الجهات المشاركة والأركان والأجنحة البارزة في المعرض كما شاهد عرضا بانوراميا عن مشاريع عمادة شؤون المكتبات في جامعة جازان ومراحلها التطويرية خلال السنوات الخمس الأخيرة وختم الجولة بتكريم ضيف المعرض لهذا العام وهو جامعة الملك عبدالعزيز وعدد من الجهات والشخصيات المشاركة في المعرض.
وحث سموه كافة شرائح المجتمع على النهل من المعارف والعلوم وآلاف العناوين التي جمعتها جامعة جازان تحت سقف معرضها السنوي السادس حرصاً منها على تمكين أبناء المنطقة وبناتها من التزود بما يدعم معارفهم ويعزز ثقافتهم ويساعدهم على اكتساب الخبرات والمهارات والعلوم المختلفة.
من جانبه أشار عميد عمادة شؤون المكتبات د. ناصر الحازمي إلى استشعار الجامعة للحس الوطني، وارتباطها اللصيق بالمجتمع واهتمامها بتحقيق الشراكة الواقعية معه وقد تجلى ذلك في اختيارها لشعار المعرض اللفظي (الكتاب ... ولحمتنا الوطنية) الذي يأتي محاكيا لما يعيشه الوطن بعامة ومنطقة جازان بصفة خاصة .
وقال أمين مجلس شباب المنطقة والمشرف العام على العلاقات العامة والإعلام الدكتور إبراهيم أبو هادي إن جامعة جازان تثبت في كل مناسبة أنها جزء لا ينفصل عن المنطقة مثلما المنطقة جزء من هذا الكيان العريق... تعيش هذه الجامعة الواقع وتشارك فيه وتساهم في التخطيط للمستقبل، مثمنا لعمادة شؤون المكتبات في جامعة جازان اهتمامها بشريحة الشباب ومنحهم فرصة الحضور والمشاركة الفاعلة في معرض الجامعة السادس للكتاب هذا العام.
يشار إلى أن جديد معرض هذا العام جاء باختيار جامعة الملك عبدالعزيز لتحل ضيف شرف على معرضها السادس للكتاب، حيث ستقدم هذه الجامعة العريقة العديد من الفعاليات والندوات على هامش المعرض مما يعزز تبادل الخبرات العلمية والإفادة من التجارب الأكاديمية .
ونهوضا من الجامعة بدورها الاجتماعي والتربوي فقد فتحت باب الشراكة مع مؤسسات المجتمع الرسمية والمدنية إذ وجهت الدعوة لإدارة تعليم جازان وإدارة تعليم صبيا لإيفاد بعض منسوبيها لحضور بعض الدورات التدريبية المتنوعة المقامة على هامش المعرض كما أفسحت مجال المشاركة لفئة الشباب ممثلة في مجلس شباب المنطقة.
تاريخ الخبر:16/02/2016 آخر تعديل: 10/05/1437 03:23 ص