نسخة تجريبية


مواقع المراكز/وحدة العلوم و التقنية

التقنية الحيوية

تم تطوير وتنفيذ الخطة الخمسية لبحوث التقنية الحيوية للخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار من قبل معهد بحوث الموارد الطبيعية والبيئية، تحت إشراف مركز الدراسات الإستراتيجية في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وبمشاركة من مختلف الجهات ذات المصلحة وتقرر في النهاية أن يكون هدف برنامج التقنية الحيوية هو " الريادة في التقنية الحيوية للحصول لأفضل حياة".

حددت اتفاقية الأمم المتحدة بشأن التنوع البيولوجي التقنية الحيوية بأنها "أي تطبيق تقني يستخدم النظم الحيوية أو الكائنات الحية أو مشتقاتها لصنع أو تغيير المنتجات أو العمليات من أجل استخدامات معينة".
مع الازدياد العالمي لبحوث التقنية الحيوية في مختلف المجالات كالزراعة والطب والاستدامة البيئية، فإن المملكة تدرك أهمية اعتماد إستراتيجية فعالة في تعزيز واستخدام أحدث التطورات

لقد كان للتقنية الحيوية تأثير عميق في مجال البحوث الطبية في السنوات الأخيرة وسيتم التعامل مع تزايد الطلب على تلك المنتجات في المملكة، وفي مجال التداوي تحديدا، من خلال برنامج التقنية الحيوية في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية والخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار

من المتوقع أن يقوم برنامج التقنية الحيوية في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية في السنوات المقبلة بإسهام كبير في نوعية وكمية الإنتاج الزراعي، وأن يساعد في تنمية واستصلاح الأراضي الزراعية القائمة والجديدة على التوالي، وأن يساعد في تحديد التقنيات الرئيسية في مجال حماية وسلامة البيئة.

حددت الخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار ومعهد بحوث الموارد الطبيعية والبيئة 17 مجالا تقنيا على أنها ذات أهمية للملكة:

  • البحوث الطبية


الأمراض المزمنة

  • أمراض النمو والشيخوخة
  • الأمراض المعدية
  • أمراض السرطان
  • أمراض القلب والأوعية الدموية
  • مرض السكري ومضاعفاته وأسبابه وطرق علاجه

البحوث الزراعية :

  • الإنتاج النباتي
  • الإنتاج الحيواني
  • إنتاج المنتجات الحيوية
  • وقاية النبات

البحوث البيئية :

  • التنوع الحيوي الميكروبي
  • المعالجة أو الإصلاح الحيوي
  • التعزيز الميكروبي
  • البوليمرات الحيوية
  • المجسّات الحيوية
  • التخمير والمفاعلات الحيوية
  • أعادة التدوير