نسخة تجريبية


مواقع المراكز/وحدة العلوم و التقنية
الفضاء والطيران

شهد قطاع الفضاء والطيران العالمي في الآونة الأخيرة تطورات تقنية في مناخ تنافسي بازدياد. وهاهي المملكة تسعى بدورها للإضطلاع بدور إقليمي في المجالات الحساسة من هذا القطاع.
ويوفر المناخ العالمي لقطاع الفضاء والطيران فرصاً فريدة بالنسبة للمملكة، نظراً لما تتمتع به من مزايا تمكنها من المساهمة في التطورات الإقليمية في أنظمة الفضاء التقنية. كما تجدر الإشارة إلى الفرص الكبيرة الراهنة لتتجير التقنيات السعودية، لاسيما تلك التي ترتبط بمجموعة الأقمار الصناعية السعودية كومسات وتطبيقات نظم الأقمار الصناعية العالمية للملاحة.
وفيما يلي أهم المجالات في هذا القطاع:

·         الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية

·         محطات الفضاء

·         محطات الطيران

·         المحاكاة الرقمية

·         التقنيات المساعدة

·         تقنية الأقمار الاصطناعية