نسخة تجريبية


مواقع المراكز/مركز أبحاث المؤثرات العقلية
حول المركز

تم تأسيس مركز أبحاث المؤثرات العقلية (سارك) بجامعة جازان في الرابع والعشرين من شهر ربيع الأول سنة 1432هـ (الموافق السابع والعشرين من فبراير سنة 2011 م)  ليكون متخصصاً في أبحاث المؤثرات العقلية والإدمان عليها وأثرها على المجتمع ومن أهمها  القات الذي لا يزال واحداً من المشاكل الرئيسية في منطقة جازان والمناطق المجاورة لها. ويتمحور عمل المركز حاليا بعدة مجالات اهمها البحث العلمي في مجال السموم وخاصة المؤثرات العقلية والتدريب وبناء القدرات و الوقاية والتحكم في مجال السموم والمؤثرات العقلية. يضم المركز باحثين متميزين من جميع الكليات الطبية والصحية والادبية بالجامعة وبالمستقبل القريب سيتوسع عمل المركز ليبحث جميع انواع السموم التي قد تهدد حياة الانسان بجميع مناطق المملكة عامة ومنطقة جازان خاصة.